السلطات المحلية

رئيس بلدية شفاعمرو: لا تهمني وسائل الشرطة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

رئيس بلدية شفاعمرو: لا تهمني الوسائل التي ستستخدمها الشرطة بقدر ما تهمني سلامة المواطنين

على ضوء استمرار انفلات العنف في المدينة، ارسل رئيس البلدية عرسان ياسين، صباح اليوم الاربعاء برسالة شديدة اللهجة الى رئيس الحكومة ووزير الامن الداخل والقائد العام للشرطة وقائد لواء الشمال، جاء فيها التعبير الصريح والصادق عن غضبه وغضب السكان من تقاعس الشرطة وقصوراتها في محاربة انفلات العنف بكل مظاهره في المدينة.

وحذر رئيس البلدية في رسالته من ان يؤدي هذا التقاعس والإهمال الى حالة من الفوضى يأخذ الجمهور من خلالها القانون ليديه كي يحمي ذاته واملاكه.

وجاء في الرسالة أيضا: لا يهمني كرئيس بلدية القوانين والوسائل التي تتخذها الحكومة والشرطة بقدر ما تهمني سلامة المواطنين واقتلاع ظاهرة العنف. وفي حال استمرار هذا العجز سأعمل جنبا الى جنب مع مواطني المدينة على اتخاذ الإجراءات الكفيلة باحلال الامن والسلام فيها.

كلمات دلالية