أخبارNews & Politics

الإعلان عن البدء في زيادة حجم التبادل التجاري
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الإعلان عن البدء في زيادة حجم التبادل التجاري بين اسرائيل والهند والامارات

الهدف دمج إسرائيل في عملية التبادل التجاري الضخمة بين الهند والامارات التي من المتوقع ان تزداد الى 115 مليارد دولار خلال 5 سنوات

 د. محمد زحالقة "الصناعات العربية المحلية ستحتل دورا هاما في توسيع النشاط التجاري مع دولة الامارات العربية المتحدة"

أعلنت إسرائيل ودولة الامارات المتحدة والهند أمس الثلاثاء عن بدء العمل سوية من أجل زيادة حجم النشاط التجاري بين الدول الثلاث، حيث صدر هذا الإعلان خلال حفل اجري بحضور رئيس معهد التصدير، اديف باروخ، ورئيس اتحاد ارباب الصناعة د. رون تومر والمستشار الاقتصادي الرئيسي لبنك هبوعليم البروفيسور ليو لايدرمان، وذلك في إطار البعثة التجارية (ما وراء الاعمال - Beyond Business) المنبثقة عن بنك هبوعليم ومعهد التصدير.

وفي إطار الإعلان المذكور للدول الثلاثة، من المتوقع أيضا توثيق العلاقات بين الدول، بحيث ان الهدف الأساسي يكمن في التباحث ما بين المبادرين في مجال التجديد والاستثماريين بشكل دائم حول كيفية تطوير التعاون التجاري، وفحص إمكانيات استثمار وتوسيع متبادل للنشاط التجاري في إسرائيل، الهند ودولة الامارات.

ويبلغ حجم التبادل التجاري بين الدول الثلاثة حوالي 64 مليارد دولار، اذ ان الحجم التجاري بين إسرائيل والهند، وبين إسرائيل ودول الامارات يعتبر الأدنى مقارنة مع النشاط التجاري الهائل بين الهند والامارات والذي يُقدر اليوم بحوالي 59 مليارد دولار، فيما اشارت الهند انها تسعى الى زيادة حجم النشاط التجاري بين الدولتين الى 115 مليارد دولار في غضون 5 سنوات. وبسبب ان النشاط التجاري بين إسرائيل ودولة الامارات يبلغ اقل من مليارد دولار، فان السعي يكمن في الوصول الى زيادة النشاط التجاري الإسرائيلي من خلال توثيق التعاون بين الدول الثلاث. هذا كله مع التركيز على المجالات التي تتميز بها إسرائيل مثل المعدات الالكترونية، السايبر، الكيماويات، الأسمدة، المعدات الطبية والأدوية.

كلمات دلالية