أخبارNews & Politics

مشروع قلب البلد- الناصرة ينظم حدث إشراك للجمهور
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مشروع قلب البلد- الناصرة ينظم حدث إشراك للجمهور لتحسين حيز من حيّ السلزيان النصراويّ

تخلل الحدث شرحًا عن المشروع وفقرات ترفيهية وتوعوية متنوعة

وضل إلى موقع العرب وصحيففة كل العرب بيان صادر عن مركز إعلام جاء فيه ما يلي: "نحو إنطلاقة حجر الأساس لمشروع "قلب البلد- الناصرة " والهادف إلى اعادة تشكيل امكنة وزوايا في بلداتنا وصناعتها بطريقة مجددة وعصرية تستقطب الجمهور إليها مع المحافظة على هويتها العربيّة الفلسطينية، نُظم يوم السبت الفائت (9.10.21) حدث إستثنائيّ في شارع رؤوس الجبال بين مسجد النبي "سعين" وكنيسة "السلزيان"، أستقطب المئات من أهالي المدينة، تم خلاله عرض المشروع عليهم كما وإشراكهم في عملية التخطيط وبناء هذه الفسحة من المدينة".

وأضاف البيان: "وجاء الحدث بتنظيم من مجموعة ناشطي "قلب البلد" النصراوية التي تعمل بالتسيق مع جمعية تشرين والمركز العربيّ للتخطيط البديل، المبادران إلى المشروع، وبتطوع ورعاية عددًا من اصحاب المصالح والأكشاك والمؤسسات المجتمعيّة، وهدف إلى خلق رؤيا وتصوّر للمنطقة بعد تحسينها وإظهار إمكانيات إحياء المكان بالتشاور مع أهالي المدينة أنفسهم. وتخلل الحدث فعاليات متنوعة منها الهادفة للأطفال شملت فقرة قراءة لقصة "شاعر البروة" من سلسلة قرانا الباقية فينا من مركز "الطفولة" مع الناشطات هيام دياب وسمر ابو الهيجاء، ثم فقرة رسم المهندسين الصغار مع جابر عباس حيث طلب إلى الأطفال رسم تصوّرهم للحيز العام الفلسطيني، وفقرة تفعيلية مع فرقة "يلا نكيف" مع محبوب الاطفال مارون شدد فيها على تعزيز اللغة العربية والتعاطف مع الأطفال اليتامى والقابعين تحت الاحتلال والحروبات".

وتابع البيان: "كما وشمل الحدث فعاليات أخرى منها ندوة مع الصحفي وائل عواد حول تأثيرنا على الحيز العام، وأهميته في بلورة الهوية والانتماء، شملت عرض أمثلة محلية من قبل الناشطين راوي عويّد وعزمي حامد. لاحقًا، قدّمت عريفة الأمسية سيرين حسن شرحًا عن مشروع "قلب البلد" والفرصة المتاحة لسكان المنطقة بمشاركة أفكارهم حول ما يمكن تحسينه في هذه المنطقة. واختتم الحدث مع فقرة مضحكة لرفع المعنويات مع الكوميدي ابن الناصرة، عدي خليفة، والذي عرض بشكل ساخر تجربته الجديدة بال حياة الزوجية وعمله الكوميدي في المجتمع الفلسطيني الذي يحتوي تنوّع أعمار كبير".

واختتم البيان: "ورافق الحدث ضمن الإنطلاقة بسطات وأكشاك لأعمال يدوية فلسطينية الصنع والمنشأ، بالتعاون مع حراك "بليبل" حيث كانت فرصة ممتازة لعرض منتوجات مميزة وبيعها. يشار إلى أن مشروع "قلب البلد"- صناعة المكان، أنطلق عام 2021 نحو تحسين أمكنة تعزز ارتباطنا كفلسطينيين بوطننا وهويتنا بهمة شبابية تنمي لديهم روح القيادة والإنتماء وينفذ المشروع في 4 بلدات عربية وهي؛ الناصرة، الطيرة، الطيبة وعكا ويأتي بدعم من مؤسسة التعاون. ويسعى المشروع من خلال المجموعات الشبابية المُشاركة في الـ 4 بلدات إلى تحسين اربعة اماكن بمرافقة مهنية من مهندسات ومهندسين مختصات، بعد ان يتم اشراك الجمهور في المدن الأربعة بهدف عكس رغباتهم وتطلعاتهم في تحسين هذه الأمكنة" إلى هنا نصّ البيان.

كلمات دلالية