جامعات / مدارسStudents

الرينة الثانوية تطرق أبواب التميز
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مدرسة الرينة الثانوية تطرق أبواب التميز وتحصد نتائج مشرّفة في امتحانات البجروت

جاء من مدرسة الرينة الثانوية البيان التالي:"تم الحصول على نتائج مشرّفة في امتحانات البجروت في مدرسة الرينة الشاملة الفرع الثانوي وذلك بناءً على المعطيات الأخيرة للسنة الدراسية الفائتة 2020/2021 والتي تم نشرها من قبل وزارة التربية والتعليم في الأيام الأخيرة .

ووصلت نسبة الحائزين على استحقاق لشهادة بجروت كاملة الى 88% , وهذا يعتبر إنجازاً غير مسبوق وارتفاعاً ملموساً ليس له مثيل منذ تأسيس المدرسة الثانوية في الثمانينات من القرن الفائت وقياساً لنسب الاستحقاق في السنوات الماضية حيث وصلت الى 67% في السنة الفائتة ومن المتوقع ان تصل نسبة الاستحقاق ان شاء الله الى 95% بعد اجتياز بعض الطلاب من هذا الفوج امتحانات بجروت الشتاء في بداية السنة القادمة كما وتجلت إنجازات رائعة في نسبة المستحقين لشهادات البجروت ذات جودة (ת. בגרות איכותית ) ومميزة (מצטיינת) تشمل 4 و 5 وحدات تعليمية في الرياضيات واللغة الإنجليزية وعدد وحدات تعليمية تفوق ال 35 وحدة تعليمية كما تجدر الإشارة الى ان نسبة دفاتر البجروت المشكوك بأمرها (חשד) انخفضت انخفاضاً ملموساً في السنوات الأخيرة وهي اليوم لا تتجاوز ال1%(هذه السنة 0.78%) فقط وهي بضع دفاتر من مجموع مئات الدفاتر( 11 من 1402 ) وباتت مدرستنا على اعتاب كونها مدرسة خضراء حسب تعريف وزارة التربية والتعليم , وهذا مما يدل على الاهتمام المنقطع النظير والزائد في طهارة الامتحانات ونزاهتها".

وتابع البيان:"مدير المدرسة السيد احمد بصول أشار واعتبر هذا الإنجاز المشرف والعظيم مصدر فخر واعتزاز لكل من أولياء الأمور والطلاب انفسهم , ولم يأت من فراغ , بل من تضافر كل الجهود المبذولة من قبل أعضاء الهيئة التدريسية بكافة طواقمها ومركزيها إضافة للموظفين والسكرتاريا ايضاً الذين لم يألوا جهداً في سبيل تقدم المدرسة فبذلوا الغالي والنفيس ولم يبخلوا بجهد او عمل ,خاصةً في الظروف الاستثنائية التي مررنا بها في السنة الماضية ,على اثر جائحة الكورونا والتي مازالت تعصف بنا بلا رحمة , ولا ننسى دور المجلس المحلي في قرية الرينة الممثل برئيسة السيد جميل بصول الذي أولى المدرسة والتعليم عامة اهتماماً بالغ الأثر وساهم في سد حاجيات المدرسة ومستلزماتها بيدٍ سخية .

ومن الجدير ذكره والتنويه به ان مدرستنا هي مدرسة غير انتقائية وتضم بين جنباتها جميع الطلاب بمستوياتهم المتباينة من الضعيفة حتى المتميزة وقد لمسنا هذه السنة ولأول مرة , حصول طلاب المستويات الضعيفة والمتوسطة على نسب عالية جداً من الاستحقاقات للبجروت الكامل اذ وصلت في هذه الصفوف بين 75-100% وهذه سابقة لا مثيل لها في مدرستنا, منذ سنوات طوال .

وبهذا نتقدم بالشكر لكل من ساهم في هذا الإنجاز العظيم ثبت الله خطاكم ومنحكم الصحة والعافية من اجل مواصلة هذه الإنجازات وبكل الميادين اذا ان الصعود الى القمة صعب جداً لكن البقاء في القمة لهي مهمة اصعب بكثير , نامل من الله العلي القدير ان يمنحنا القوّة والعزيمة وثبات الرأي لننقل مدرستنا نقلة نوعية أخرى ونثبتها في المسار الصحيح متمنيين التوفيق للجميع واستمرار السير قدما في طريق التميز والنجاح في المستقبل فالنجاح ليس في محطة الوصول بل بداية سفر قوامة التخطيط الجيّد والمثابرة المستمرة.

من لا يشكر الناس لا يشكر الله

وبهذه المناسبة لابد ان نشيد بالدور الكبير لخطة دوكاتوس والقائم عليها الأستاذ جهاد بصول في دعم الطلاب بالدروس الخاصة والفعاليات اللامنهجية وكذلك مركز طبقة الثواني عشر الأستاذ سليمان بصول ومركز القياس والتقييم الأستاذ محمد امين طاطور واخيراً مركز البجروت الأستاذ شوكت عدوي, قدماً نحو التميز والنجاح انه على ذلك لقدير."، الى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: