أخبارNews & Politics

عيلوط: جماهير غفيرة تشيع جثمان الشاب عاصم سلطي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

عيلوط: جماهير غفيرة تشيع جثمان الشاب عاصم سلطي بعد مقتله برصاصة طائشة

شيعت جماهير غفيرة مساء الاحد في بلدة عيلوط، العريس الشاب عاصم سلطي (28 عاما)، بعد مقتله برصاصة طائشة خلال شجار بين عائلتين وقع في قرية عيلوط، وقد أفيد ان العريس سلطي قُتل دون ارتكاب ذنب ولمجرد وجوده في المكان الخاطئ. وقد انطلقت الجنازة من مسجد النبي لوط الى مقبرة القرية.

وعبر الاهالي في عيلوط عن صدمتهم وحزنهم الشديد ازاء مقتل العريس سلطي، حيث مر 4 أشهر فقط على زواجه ولا زال في ربيع عمره، كما انه الأبن الوحيد لعائلته.وقد أشاد الأهالي بالأخلاق الرفيعة والسيرة الحسنة التي كان يتسم فيها المرحوم.

كلمات دلالية