اسواق العربEconomy

مراقب الدولة: لقد نجحنا في مساواة أجور السكرتيرات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مراقب الدولة يزفّ بشرى: لقد نجحنا في مساواة أجور السكرتيرات في شرقيّ وغربيّ القدس

"هناك فرق واضح في القدرات التكنولوجية بين العرب واليهود: 4% من السكان العرب فقط يملكون مهارات تكنولوجية عالية، مقابل 37% من السكان اليهود و-30% في الاتحاد الأوروبي"

تجوّل مراقب الدولة، متنياهو إنغلمان، اليوم في بلدية القدس وقام بزيارة مؤسسة تربوية في شرق المدينة. فيما يلي أقوال مراقب الدولة: "سعدت بزيارة مدرسة الموهوبين في شرقي القدس التي تعمل وفقًا للمنهاج الإسرائيلي. عرفنا بارتفاع عدد الطلاب في المنطقة الذين انضموا إلى المنهاج الدراسي الإسرائيلي، رغبةً منهم في الإنخراط بسوق العمل الإسرائيلي. مؤخرًا قمنا بنشر تقرير حول المهارات الديجيتالية والقدرات المطلوبة في القرن الـ21. وقد وجدنا فرقًا شاسعًا بين القدرات التكنولوجية لدى العرب واليهود: 4% من السكان العرب فقط يملكون مهارات تكنولوجية عالية، مقابل 37% لدى السكان اليهود و30% في الاتحاد الأوروبي.

هذه المعطيات تؤكّد على ضرورة وأهمية تطوير المهارات الديجيتالية في المجتمع العربي-من الطفولة وحتى سن البلوغ-لتحسين انخراطهم في سوق العمل المتغيّر على الدوام.

في بيت حنينا، شرق القدس، قمنا بافتتاح مكتب لشكاوى الجمهور، وكوني مراقبًا للدولة ومندوب شكاوى الجمهور فقد عقدت العزم على أن أتيح إجراءات تقديم الشكاوى للمجتمع العربي. نحن نعمل من أجل المجتمعات التي لا يمكنها أن تُسمع صوتها، ويهمنا أن نقدّم الخدمة باللغة العربية أيضًا.

على سبيل المثال، توجّهت موظفة تعمل كسكرتيرة بديلة في مدرسة في شرقي القدس، بشكوى حول الأجر المنخفض الذي تحصل عليه، مقابل الأجر الذي يحصل عليه زملائها في غربي المدينة. في أعقاب هذه الشكوى التي وصلت مكتب شكاوى الجمهور قامت البلدية بمساواة الشروط بين كافة السكرتيرات البديلات. كما توجّه مكتب شكاوى الجمهور لوزارتي الداخلية والمالية من أجل مساواة الشروط بين الموظفين اليهود والعرب في المؤسسات التربوية بحيث تحصل السكرتيرات في شرقي القدس على رسوم إجازات الأعياد لديهن".

كلمات دلالية