السلطات المحلية

الجبهة: نطالب بإعادة فتح مركز ذوي الاحتياجات
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جبهة الناصرة: نطالب بإعادة فتح مركز الاحتياجات الخاصة بعد أن أغلقته البلدية.. قرار ظالم ومجحف

كتلة الجبهة:

قرار مجحف وظالم حتى شريحة الاحتياجات الخاصة لم تسلم من رئيس البلدية

وصل بيان صادر عن كتلة الجبهة في بلدية الناصرة جاء فيه ما يلي: "أثار قرار اغلاق مركز التأهيل المهني ماعس في الناصرة من قبل رئيس بلدية الناصرة عاصفة وردود فعل غاضبة من قبل أهالي النزلاء في المركز ولدى اوساط شعبية وجماهيرية وسياسية. وجاء قرار اغلاق المركز من قبل رئيس بلدية الناصرة علي سلام على اثر خلاف نشب بين مدير المركز وولي امر احد النزلاء".

وأضاف البيان: "قرار رئيس البلدية ظالم ومجحف وغير مهني اذا لا يمكن بسبب خلاف بين مدير المؤسسة واحد الاباء يصدر قراره جارف بإغلاق المؤسسة وارسال جميع النزلاء الى البيت في الوقت الذي هم بحاجة لإطار مهني دافىء وعلاجي يحتويهم ويرعاهم. نطالب رئيس البلدية والجهات المسؤولة ذات العلاقة بإعادة فتح المركز فورًا ، عاجلاً وليس أجلاً!".

وتابع البيان: "استمرار تواجد النزلاء في البيوت وخارج المركز بدون خدمات يعتبر جريمة لا تغتفر. رئيس البلدية يواصل التخبط واتخاذ القرارات العشوائية وان كان هذا يدل فهو يدل فقط على عمق الازمة الادارية والمهنية التي يعيشها رئيس البلدية وادارته. هذا النهج في نهاية المطاف سيضر بمستوى الخدمات في المدينة التي نسعى لأن تكون نموذجًا في مختلف مناحي الحياة وليس العكس. وكانت كتلة الجبهة قد وجهت رسائل مستعجلة بخصوص الموضوع للجهات الرسمية ذات العلاقة" إلى هنا نصّ البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق: