جامعات / مدارسStudents

قباني من كفرياسيف: المجلس يرفض إيجاد حل لابني
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

أماني قباني من كفرياسيف: المجلس يرفض إيجاد حل لعودة ابني للدراسة- المجلس: العائلة ترفض الحلول المطروحة

رئيس المجلس المحلي السيد شادي شويري : طرحنا على العائلة عدة حلول تم رفضها جميعاً

ميخائيل بصل رئيس قسم التربية والتعليم في مجلس كفر ياسيف : الطالب المذكور بحاجة الى صف علاجي الغير متوفر في كفر ياسيف وعرضنا على العائلة عدة صفوف خارج كفر ياسيف لكنها رفضت

منذ بداية السنة الدراسية, ما زال الطفل نجيب قباني (7 سنوات) من ذوي الاحتياجات الخاصة متواجداً في منزله ولم يعد الى مقاعد الدراسة بسبب عدم توفر صف علاجي خاص لذوي الاحتياجات الخاصة ملائماً له .عن وضع نجيب حدثتنا الوالدة أماني قائلة:"نجيب ابني يعاني مش مشكلة صحية ويعاني من مشكلة التبول الدائم وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة ايضاً بحاجة ماسة لأكون الى جانبه طيلة الوقت".

وأضافت الوالدة :" ابني تواجد منذ 3 سنوات في صف خاص لذوي الاحتياجات الخاصة ليس بعيد عن منزلنا وانا مرافقة دائمة معه طيلة الوقت وفي بداية السنة الدراسية رفض المجلس المحلي اعادته الى الروضة التي تعلم بها 3 سنوات متتالية. وكل ما نطلبه هو توفير صف علاجي وايجاد حل جذري له وعودته الى الدراسة. لكن المجلس المحلي يرفض طلبنا وابني متواجد منذ 25 يوماً في البيت بدون إطار تعليمي . وبالرغم من توجهنا لإدارة المجلس عدة مرات لكن لا حياة لم تنادي والضحية هو ابني الذي يريد العودة للدراسة بالرغم من مشكلته الصحية وبالرغم من كونه من ذوي الاحتياجات الخاصة وانا شخصياً اذ انني اعاني من مشكلة صحية ايضاً اذ اصبح الامر لا يطاق . حتى ان مفتشة الروضات رفضت مقابلتي ومديرة اللواء في وزارة التعليم اورنا سمحون رفضت مقابلتي ايضاً لطرح مشكلتي" .

توجهنا لرئيس المجلس المحلي السيد شادي شويري لأخذ ردود الفعل حول الموضوع فقال:"طرحنا على العائلة عدة حلول تم رفضها جميعاً , العائلة تريد إبقاء ابنها داخل روضة أطفال بالرغم من أن جيله 7 أعوام وبعد أن قضى 3 سنوات به, وهذا غير مناسب وغير قانوني حتى وفق وزارة التربية والتعليم, وعلى العائلة ان تفهم انه ابنهم بحاجة لصف علاجي خاص به وهذا غير متوفر لدينا, وعرضنا عليهم نقل الابن الى مركز تعليمي علاجي في عكا او يركا او شفاعمرو لكن العائلة رفضت ذلك بالرغم من أن مجلس كفر ياسيف يوفر سفريات ومعالجة للطفل لكن دون نتيجة, والعائلة ترفض كل حل طرحناه. العائلة تطالب اعادة ابنهم الى الروضة التي كان بها لكن هذا غير متاح قانونياً ".

ميخائيل بصل مدير قسم التربية والتعليم في مجلس كفر ياسيف أضاف:" العائلة رفضت وترفض كل حل تم طرحه عليهم , الطفل بحاجة الى إطار مناسب له تعليمياً وعلاجياً وطبياً وهناك عدة مراكز من هذا النوع لكن غير متوفر لدينا في كفرياسيف , تخوف العائلة لنقل ابنهم الى صف علاجي خارج كفرياسيف غير مفهوم وليس في مكانه, في كافة هذه الصفوف المتواجدة بمراكز علاجية مزودة بأحدث التقنيات وبها طواقم توجيهية وعلاجية ملائمة للطفل المذكور لكن للاسف العائلة ترفض ذلك ومن ناحية قانونية لا يمكن اعادة الطفل الى الروضة التي تواجد بها لأنها غير ملائمة له اكثر فهو بحاجة لصف علاجي تعليمي وتم تسجيله في المركز العلاجي في مدينة شفاعمرو وبإمكان العائلة زيارة المركز والإطلاع عليه وباكمان الطالب البدء غد صباحا بتعليمه" .

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
كفرياسيف