أخبارNews & Politics

أعمال تخريب في شوارع قلنسوة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

غضب عارم في قلنسوة| مجهولون يقدمون على تخريب يافطات الشوارع: عمل بربري وجبان

اقدم مجهولون على تخريب عدد من اليافطات في مدينة قلنسوة، ما اثار حالة من الاستنكار والغضب لدى المواطنين.

وأعتبر السكان المحليون أن "هذا عمل جبان وبربري وغير اخلاقي"، مشيرين الى ان "هناك من يريد تخريب البلدة وزعزة استقرارها".

وقال محمود عودة - عضو بلدية قلنسوة: "لا حول ولا قوة الا بالله. اهالينا في قلنسوة 2021 اين الإنتماء؟  هل تستحق بلدنا هكذا افعال بعد ان وصلنا اخيرا الى تسمية الشوارع ونصب اليافطات. ايها المخرب ماذا كسبت وبماذا فكرت؟ هل ستفوز بالجنة؟ لا والله بل بالنار. رسول الله صلى الله عليه وسلم اوصانا بعدم الاذى بالطرقات، والله حرام عليكم،  جميعنا مسؤولبن. من رأى منكم منكرا فليغره بيده، ان لم يستطع فبلسانه وان لم يستطع فبقلبه وذلك اضعف الايمان".

محمود عودة - عضو بلدية قلنسوة

فيما عبر الشيخ جمال ناطور - امام المسجد القديم عن غصبه واستنكاره لما حصل، واختصر الحديث قائلاً "لا حول ولا قوة ألاّ بالله. ماذا استفدتم من هذا التخريب؟".

الشيخ جمال ناطور

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
قلنسوة تخريب