أخبارNews & Politics

فرار الأسرى| اسرائيل ترفع حالة التأهب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

4 أيام على فرار الاسرى.. تقديرات تشير الى وصول بعضهم لمناطق الضفة واسرائيل ترفع حالة التأهب القصوى

حالة من التأهب القصوى في "اسرائيل"، عقب فرار الاسرى الستة من سجن "جلبوع"، والذين قد انتزعوا حريتهم منذ أيام.

وتكثف الاذرع الأمنية الاسرائيلية بقيادة جهاز الأمن العام - الشاباك - بحثها عن الأسرى الفارين، حيث تشير تقديرات اسرائيلية ان نجاح بعضهم الوصول الى منطقة الضفة.

هذا وأفيد ان شرطة اسرائيل ستعزز من تواجد عناصرها في التجمعات والمراكز التجارية في البلاد، فيما تستعد وحداتها الخاصة لـ "حالات الطوارئ"، اذ أفادت مصادر عبرية عن خشية اسرائيل من عمليات "معادية" فيما وان كانوا الاسرى لا يزالون في حدودها، بحسب المصادر.

كما تستعد الأجهزة أمنية في اسرائيل تحسبًا من ردود فعل واحتجاجات بالقدس وفي محيط المسجد الأقصى، على خلفية حوادث التنكيل بالأسرى في السجون الاسرائيلية واعمال البحث الاسرائيلية خلف الأسرى الفارين.

وفي سياق متصل، جهزت شرطة اسرائيل دوريات شرطية ملاصقة للسجون في حال وقع مواجهات واشتباكات بين عناصر مصلحة السجون والأسرى، لا سيما وان الحركة الاسيرة دعت الى النفير.

وتنصب شرطة اسرائيل العشرات من الحواجز في مختلف المناطق في البلاد، تحديدا في بلدات عربية، والتي تشهد لاقتحامات عسكرية، اثر شكوك واشتباه السلطات الاسرائيلية من احتوائها للأسرى الفارين من سجن "جلبوع".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اسرائيل جلبوع اسرى