أخبارNews & Politics

قلنسوة معقل للجريمة| 5 قتلى خلال العام!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

5 جرائم قتل في قلنسوة خلال العام و 18 جريمة في المثلث الجنوبي وغالبيتها بدون اعتقالات

منذ بداية العام قتل في قلنسوة خمسة اشخاص بعد ان تعرضوا لإطلاق رصاص، وشهدت البلدة الكثير من حوادث العنف من اطلاق رصاص والقاء قنابل واضرام النار في السيارات.

الجريمة الأولى كانت مزدوجة وقتل فيها محمد خطيب (24 عامًا) وليث نصرة (19 عامًا) ذلك عندما اقتحم ملثم بيتًا واطلق الرصاص نحوهما. الجريمة الثانية قتل فيها الشيف بكر ناطور (46 عامًا) بعد ان قام مجهولون باطلاق الرصاص عليه عندما كان مسافراَ بسيارته.

الجريمة الثالثة كانت ايضا مزدوجة وارتكب يوم امس، وقد اودت بحياة خالد سلامة (50 عامًا) ويوسف تكروري (35 عامًا) بعد ان اطلقت نحوهما اكثر من 40 رصاصة قرب نيتساني عوز.

في منطقة المثلث الجنوبي منذ بداية العام قتل 18 ضحية، وفقط ثلاثة جرائم الشرطة اعتقلت اشخاص ضالعين بالجرائم، بينما بقية الملفات لم تنجح الشرطة في الوصول للفاعلين.

سكان من قلنسوة قالوا: "لا بد وان يتوقف هذا العنف المستشري، فقد اصبح الجرائم مزدوجة، وقد تطال هذه الأسلحة كل شخص من اطفال ونساء ورجال ومسنين".

كلمات دلالية