أخبارNews & Politics

اللد تودّع ابنها المغدور أنس الوحواح
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

صدمة وحزن في اللد| جماهير غفيرة تودع ضحية جريمة القتل الطالب المتفوق أنس الوحواح

وسط حالة من الصدمة وأجواء من الحزن والألم الشديدين، شاركت جماهير غفيرة من مدينة اللد والمنطقة في تشييع جثمان الشاب أنس الوحواح (17 عامًا)، ضحية جريمة اطلاق الرصاص المروعة التي خطفت روح شاب متوفق في دراسته وخلوق ومعطاء وأحبه كل من عرفه، وذلك في ساعات الظهيرة عندما كان برفقة والدته.

وأعرب أهالي المدينة وجميع المشاركين في الجنازة عن استنكارهم الشديد جراء العنف المستشري في المجتمع العربي عمومًا ومقتل الفتى أنس على وجه الخصوص، وطالبوا بأن تعمل الشرطة وبشكل جدي على وقف الجريمة والوصول الى الفاعلين في ظل تفشي الجريمة التي باتت تهدد الجميع.

يشار الى ان قوات كبيرة من الشرطة تواجدت بالقرب من الجنازة وبيت المغدور، مع الاشارة الى أنّ الشرطة لم تصل للفاعلين حتى الأن ولم تعلن عن اعتقال مشتبهين.

المرحوم أنس الوحواح 

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اللد أنس الوحواح