أخبارNews & Politics

لاول مرة في البلاد: مواصلات عامة عبر السلال في حيفا
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

لاول مرة في البلاد: مواصلات عامة عبر السلال في حيفا بتشغيل من مجموعة العفيفي

جرت اليوم الخميس، أول رحلة تجريبية لركاب التلفريك الجديد (السلال المعلقة) في مدينة حيفا . حيث تعتبر الأكثر أمانًا في العالم" وتختلف عن عن الموجودة في ستيلا ماريس عن كونه وسيلة مواصلات عامة وليس كمجرد عامل جذب سياحي.

وتعتبر السلال المعلقة الجديدة جزءًا من نظام النقل العام في حيفا وسيكون سعرها هو نفس سعر ركوب الحافلة أو المترو وسيكون من الممكن شحن البطاقة بمساعدة خطوط متعددة.

وستكون شركة نتيف اكسبرس - من مجموعة العفيفي المسؤولة عن تفعيل الخط بشكل كامل لمدة 12 عاما، وستربط بين المحطة المركزية "المفراتس" في حيفا وبين جامعة حيفا والتخنيون. تستغرق الرحلة حوالي 19 دقيقة في اتجاه {10 دقائق من مركز المفراتس إلى التخنيون و 9 دقائق أخرى من التخنيون إلى الجامعة}.

يشار  إلى أنّ طول اسلاك التلفريك هو 4.4 كيلومتر وسيتضمن 6 محطات، منهم 3 محطات مخصصة للجمهور وهي في المحطة المركزية "المفراتس"، جامعة حيفا والتخنيون. وستتضمن الرخباليت 150 سلة/ عربة وتتسع كل واحدة منها 10 مسافرين. ومن المقرر أن تنطلق العربات كل 15 ثانية وتقلّ كل ساعة حتى 2400 مسافر. وسيستغرق وقت السفرية من المحطة المركزية حتى التخنيون 10 دقائق، و9 دقائق اضافية من التخنيون حتى جامعة حيفا.

يعتبر ركوب التلفريك مريحًا وممكنًا أثناء السفر إلى المنظر عند سفح حيفا ونيشر وسيكون بالتأكيد وسيلة مواصلات فعالة في مدينة حيفا.

 من المتوقع أن يفتح المشروع الفريد للجمهور في 10 أكتوبر مع افتتاح العام الدراسي المقبل. من المتوقع أن يؤثر التلفريك على حياة مئات الآلاف من سكان المنطقة والقادمين اليها، مع التركيز على الطلاب وأعضاء هيئة التدريس في الجامعتين الرئيسيتين الذين يمكن أن يصبح وسيلة النقل الرئيسية بالنسبة لهم ، بدلاً من حافلات أو مركبات خاصة عالقة في الاختناقات المرورية.

צילום: עופר בן עוז באדיבות חברת נתיבי ישראל 

צילום: עופר בן עוז באדיבות חברת נתיבי ישראל 

צילום: עופר בן עוז באדיבות חברת נתיבי ישראל 

 

צילום: עופר בן עוז באדיבות חברת נתיבי ישראל 

צילום: עופר בן עוז באדיבות חברת נתיבי ישראל 

 

كلمات دلالية