كوكتيلCocktail

وفاة أردنية بعد وفاة زوجها بـ45 دقيقة!
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

وفاة أردنية بعد وفاة زوجها بـ45 دقيقة!

توفيت سيدة أردنية وزوجها المصري بفارق زمني 45 دقيقة، فقد رحلت الزوجة بسكتة قلبية حزنا على زوجها. ووفقا لوسائل الإعلام المصرية لم تحتمل عبير شحاتة رشيد 42 سنة، أردنية الجنسية، رؤية زوجها السيد محمد السيد بصلة، من مدينة أبو كبير في محافظة الشرقية، يحتضر أمام عينيها لتصاب بحالة من الانهيار.

وشعرت الزوجة باقتراب أجلها، وأخبرت من حولها أنها ستلحق بزوجها، وتتحقق توقعاتها بالفعل، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة بعدما قبلت قدمي زوجها، ليرحل الاثنان معا بفارق زمني 45 دقيقة فقط.

وأكد أحد أقارب الزوج أنهم لم يتوقعوا وفاة الزوجة بعد عدة دقائق من وفاة الزوج قائلا: "اللي حصل كان فاجعة وحدث جلل، أصابنا بالحزن والألم والذهول في نفس الوقت، فعلى الرغم من أن الراحلة عبير رددت عبارات قائلة أنها ستموت، إلا أننا لم نكن نتوقع ذلك، وظننا ما تقوله أنه مجرد ردة فعل لصدمتها بعد وفاة زوجها، ولكن سرعان ما تحول حديثها إلى واقع".

وقال أحد الأقارب إن الزوج المتوفي سافر إلى الأردن قبل فترة، للبحث عن عمل، وهناك تعرف على زوجته، وأقاما معا لفترة في الأردن، ثم عادا إلى مصر، وأقاما في مدينة أبو كبير نحو عامين، ثم انتقلا إلى البحر الأحمر، بعدما افتتح الزوج الراحل ورشة نجارة، وعاشا في الغردقة نحو 13 عاما، وخلال هذه الفترة كان الزوجان وأبناؤهما يترددون على مدينة أبو كبير لزيارة أشقائه، وهم 7 سيدات ورجل.

كلمات دلالية