أخبارNews & Politics

النقب: الآلاف يتوافدون لمشاهدة زخات الشهب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

فيديو وصور| النقب: الآلاف من محبي الظواهر الفلكية يتوافدون لمشاهدة زخات الشهب

الصور والفيديو من تصوير: رائد عمر، دنيئيل إدري، أو بن-يهودا

عشرات آلاف المواطنين وصلوا بمئات السيارات منذ ساعات عصر الخميس إلى منطقة الجرن وراس رامان (متسبيه رامون) بالنقب في نهاية الأسبوع، من أجل التقاط صور زخات الشهب التي وصلت ذروتها في الليلة بين الخميس والجمعة، لمئة شهاب في الساعة في الذروة.

وزخة الشهب أو وابل الشهب هو حدث فلكي يُلاحظ فيه عدد من الشهب المنطلقة من نقطة واحدة في السماء ليلاً، وهذه الشهب تنشأ عن تيارات من الحطام الكوني تدعى النيازك، والتي يمكن أن تكون جزيئات الغبار أو شظايا من المذنب أو كويكب حيث تدخل هذه النيازك الغلاف الجوي للأرض بسرعات عالية جداً وفي مسارات متوازية، ومعظمها أصغر من حبات الرمل ولذلك فكلها تقريباً يتفكك قبل أن يصل إلى سطح الأرض.

وخلال ساعات ما قبل شروق الشمس تساقطت هذا العام الشهب بمعدل 100 شهاب بالساعة الواحدة، حيث بلغت الشهب ذروتها في الليالي بعد وصول القمر منزلة الاقتران مباشرة، حيث تكون السماء المظلمة فرصة مثالية لرؤية حتى أضعف الشهب.

ووصل عشرات الآلاف إلى صحراء النقب، وخاصة إلى منطقة الجرنين الصغير والكبير ومنطقة راس رامان المرتفعة، لمشاهدة وتصوير هذه الظاهرة الفلكية المثيرة للغاية، حيث بقوا تحت قبة السماء وعادوا بصور رائعة.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
النقب زخات الشهب