صحةHealth

رمبام: لنتعرف معًا على الرعشة الأساسية
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

مستشفى رمبام: لنتعرف معًا على الرعشة الأساسية وطريقة علاجها

هل تعانون من رعاش اليدين بإستمرار؟ هل تعرفون شخصًا يعاني من الرعاش؟ هل يسبب لكم الرعاش خلل في نمط حياتكم اليومي؟

مستشفى رمبام يقدم لكم الحل الأمثل للتخلص من الرعاش دون الحاجة للتخدير العام، لإجراء أيّة عمليّة جراحية أو فتح شقوق في الجمجمة. علاج جديد وخاص بمستشفى رمبام والذي بإمكانه معالجة الرعشة الأساسية والتخلص منها، يتميز العلاج بناجعته العالية وبنتائجه الفورية.

دعونا أولا نشرح لكم عن الرعشة الأساسية أو ما يسمى أيضا بالرعاش مجهول السبب، الرعاش الأولي، الرعاش الحميد، الرعاش الحركي أو العائلي. هذا النوع من الرعاش هو عباره عن اضطراب في الحركة، الذي يؤدي الى الاهتزاز اللاإرادي أثناء الحركة. بإمكانه أن يشمل أجزاء عديدة من الجسم، ولكنه غالبًا ما يشمل اليدين ويؤدي الى صعوبة في القيام بمهام بسيطة ودقيقة في اليدين، صعوبة في تناول الطعام بشكل طبيعي، الإمساك بكأس ماء من دون سكبه، الكتابة أو الحلاقة. غالبًا ما تزداد الأعراض سوءًا على مدار السنين وتؤدي الى إعاقة جسدية، عدم القدرة على الاعتناء بالنفس وتدنّي بمستوى المعيشة.

لا يُعتبر الرعاش مجهول السبب مرضًا يهدد الحياة، إذ انه من الممكن أن يظهر في أي سن، منذ الولادة وحتى سن متقدم، انه أكثر شيوعًا لدى الأشخاص من الفئة العمرية 40 عامًا وما فوق.

بشكل عام المسببات الكامنة وراء الرعشة الأساسية ليست واضحة ومجهولة، ولكن في أغلب الحالات يبدو أن السبب هو عامل وراثي أو طفرة جينية ويشار إلى هذه الحالات باسم الرعاش العائلي-الوراثي.

علاج الرعاش الأساسي عادة يكون عن طريق تناول الأدوية. ولكن في حالة عدم إستجابة الجسم للعلاج الدوائي يستعين الأطباء بعلاجات غير دوائية أو جراحية ذات فعالية ونجاعة عالية جدًا، كتقنية العلاج بواسطة الموجات فوق الصوتية المركزة (Focused Ultrasound -FUS)، تقنية غير جراحية وآمنة. تُستخدَم موجات فوق صوتية عالية الكثافة لاستهداف المنطقة المريضة في الدماغ والتي تعتبر سبب الرعاش (نقطه صغيره جدًا في المِهاد أو ما يعرف باسم الثلاموس). يَستخدِم المُعالِج منظومة التصوير بالرنين المغناطيسي (MRI) لتحديد المنطقة المريضة، حيث تمر الموجات فوق الصوتية عبر الجمجمة السليمة ويتم كَي (حرق) هذه النقطة بدقة دون الضرر في الأنسجة المحيطة بها، مما يؤدي الى التحسن الفوري واختفاء الرعشة. في حالات أخرى يتم الاستعانة بتقنية جراحية المعروفة بإسم التحفيز الدماغي العميق (DBS).

بالتعاون بين عيادة اضطرابات الحركة وقسم جراحة الأعصاب في مستشفى رمبام نقدم العلاج بواسطة الموجات فوق الصوتية المركزة ((FUS لكل من يعاني من الرعاش غير المستجيب للعلاج الدوائي بهدف تقليل الرعاش وبالتالي تحسين جودة الحياة. هذه التقنية، تعتبر جديدة إذ تم تطويرها منذ ما يقارب الخمس سنوات وتم شملها في سلة الأدوية منذ ما يقارب السنتان.

للمزيد من التفاصيل، التحقق من ملائمة العلاج ولتحديد موعد في عيادة اضطرابات الحركة في مستشفى رمبام،التواصل مع القسم.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
رمبام