أخبارNews & Politics

مهندس من الطيبة: تعرضت لاعتداء وحشي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

اقتلوه إنه عربي! - مهندس من الطيبة: تعرضت لاعتداء وحشي من قبل مستوطنين وكادوا يقتلوني

تعرض مهندس من مدينة الطيبة للاعتداء الوحشي على خلفية قومية من قبل عدد من المستوطنين، ما أسفر عن إصابته بجراح بجميع أنحاء جسمه نقل على اثرها إلى مستشفى مئير في كفار سابا.

وقال المهندس: "دعيت يوم السبت مع صديقي لزيارة الى اصدقاء في منطقة الضفة الغربية، وهناك صعدنا الى المناطق الجبلية للإطلاع على المناظر الطبيعية الجميلة. فجأة رأينا عدد من الستوطنين يقتربون منا وبحوزتهم عصي، واخذوا يصرخون "انتم عرب اذهلوا من هنا. اقتلوا العرب"، والقوا بإتجاهنا الحجارة، وقد تركنا المكان واستمروا بمطاردتنا، حيث وقعت وانا اركض وقمت واستمريت بالركض ووقعت مرة اخرى، وفي تلك اللحظة رشقني المستوطنون بالحجارة، وسببوا لي إصابات في كافة انحاء جسمي، وبلطف من الله الحجارة لم تصيب مناطق اكثر حساسة، فلو حصل ذلك لفارقت ال حياة ..لقد شاهدت الموت امام عيني".

صور تظهر الاعتداء على المهندس

واضاف:" حتى هذا اليوم اشعر بالألم. ما تعرصنا له هو كابوس، فلم اتوقع بان نتعرض لهذا الهجوم العنصري، قبل الحدث أخبرنا أحدهم أنه كانت هناك مستوطنة لكنهم أخلوها منذ فترة طويلة، ويوم السبت واجهنا اشخاص كادوا يقتلوننا".

وواصل حديثه:"عندما كنا في القرية جاء الأهالي وساعدونا وطلبوا سيارة إسعاف وعولجت في مستشفى مئير.

شاهدت هذه الإعتداءات عبر وسائل الإعلام، والإن أشعر بمدى الصدمة والخطورة عندما تكون مثل هذه الإعتداءات بعد ان شاهدتها على ارض الواقع".

كما قال:" لقد تقدمت بشكوى للشرطة على أمل أن تهتم الدولة بقضيتي وليس اهمالها، واذا ام نر اي تطورات فهذا يعني اننا نعيش في بلاد دون اي حماية. يوم امس اعتدوا علي وقد يعتدون على اخرين، لهذا لا بد من ان تسعى الحكومة بمخاربة العنصرية والعنف الذي يتفسى داخل المجتمع العربي" .

تعقيب الشرطة

وجاء في تعقيب من الشرطة ما يلي:"فور تلقي الشكوى في الشرطة الليلة الماضية تم فتح تحقيق وهو في مراحله الأولى. سنستمر في التحقيق بدقة وتنفيذ جميع إجراءات التحقيق اللازمة ، بهدف الوصول إلى الحقيقة".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
اعتداء الطيبة