جامعات / مدارسStudents

جامعة القدس تحتفل بتخريج كليات الآداب، العلوم
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

جامعة القدس تحتفل بتخريج كليات "الآداب، العلوم التربوية، الدعوة والقرآن، وكلية الدراسات العليا"

القدس | في ثاني أيام احتفالات التخرج، احتفلت جامعة القدس بتخريج الفوج "40" من طلبة البكالوريوس، والفوجين "39" و "40" لطلبة الدراسات العليا في حرم الجامعة الرئيس، وخرجت طلبة كليات "الآداب، العلوم التربوية، والدعوة والقرآن، والدراسات العليا" بمخلتف تخصصاتها، بحضور إدارة الجامعة وأكاديميها وأهالي الطلبة.

 واستهل الحفل بالنشيد الوطني وآيات من الذكر الحكيم، تلى ذلك كلمة عميد كلية الدعوة والقرآن د. عروة صبري قائلاً: "إن تخرج الطلبة اليوم وحملهم للشهادة الجامعية يحمل الدلالات الكثيرة وأهمها أنهم حملة أمانة العلم الشرعي، داعياً إياهم للحفاظ على هذه الأمانة ونشرها بين الناس بالحكمة والموعظة الحسنة". وقال القائم بأعمال عميد كلية الآداب د. هشام محسن: "نحتفل اليوم ونحن نفتخر جميعاً بانتمائنا لهذا الصرح العلمي صرح جامعة القدس، ونقف لنجني ثمار جهد وإصرار ومواصلة من الطاقم الأكاديمي والطلبة رغم الظروف التي مررنا بها.

وأكد أن الجامعة تفتح ذراعيها دائماً لمتابعة طلبتها حتى بعد تخرجهم وتعزز وجودهم الإنساني والمهني، مهنيئاً الطلبة وذويهم بهذا اليوم المميز في حياتهم.وأشارت عميدة كلية العلوم التربوية د. إيناس ناصر إلى أن العام الدراسي مر بنجاح رغم الصعوبات التي واجهتهم أكثر من أي عام سابق، لافتةً إلى أن للطلبة الدور الكبير في تنشئة الأجيال القادمة مع ضرورة التسلح بأدوات المعرفة والقيم النبيلة للنجاح.

 وأكدت أن الكلية سعت إلى تطوير برامجها لتواكب سوق العمل واستحدثت برامج جديدة كبرنامج الدكتوراه في القيادة والإدارة التربوية إضافة إلى برنامج الماجستير في التربية الخاصة، وطورت مسارين في مستوى الماجستير في مجال تعليم الطفولة المبكرة وفي مجال الإرشاد الأسري.وقال عميد الدراسات العليا د. وديع سلطان موجهاً حديثه للطلبة: "اليوم يبدأ المشوار وتذكروا بأن رحلة العلم لا تتوقف، فأنتم سفراء لنا ولجامعتكم الرائدة، مؤكداً سعي العمادة لتطوير برامجها بما يتوافق مع احتياجات سوق العمل، وأن البرامج هي الأكثر تميزاً وإبداعاً في مجالات البحث العلمي والتعليم وخدمة المجتمع".

 وفي كلمة خريجي كلية الآداب عبرت الطالبة ديانا حداد تخصص خدمة اجتماعية عن سعادتها بتمثيل زملائها في الحفل، قائلةً: "إنه لشرف عظيم أن أقف بين أيديكم في هذا اليوم، وإنا لسعداء بجامعة القدس التي تعتبر نموذج للعلم والعطاء، مقدمةً شكرها لإدارة الجامعة وأساتذتها لما قدموه من علم ودعم للطلبة على مدار سنوات دراستهم".وعبرت طالبة الدراسات العليا نور عبوشي تخصص الطاقة المتجددة واستدامتها في كلمتها باسم زملائها عن فخرها بانتمائها إلى جامعة القدس، واصفةً إياها بالجامعة العظيمة المعطاءة التي عملت ومازالت من أجل دعم طلبتها واستحداث برامج جديدة في مختلف المجالات، ورفد المجتمع بالطاقات العلمية التي تبني وتعمل ليل نهار.

وأكدت عبوشي أن التغيير يبدأ من أنفسهم، وأن القادم أفضل بجهود الطلبة وآمالهم التي يسعون إلى تحقيقها.يذكر أنه قد تخلل الحفل فقرات فنية متنوعة لفرقة أهازيج، وفي نهاية الحفل وزعت الشهادات على الطلبة المشاركين، ويشار إلى أن جامعة القدس قد خرجت أمس طلبة كليتي طب الأسنان والصيدلة في حفل بهيج حضره أهالي الطلبة، وستستمر الاحتفالات في الجامعة في اليوم المقبلين لتخريج طلبة الكليات الأخرى.

 

كلمات دلالية