أخبارNews & Politics

جمعية المنارة تحتفل بإشهار إبداعاتها
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الناصرة| جمعية المنارة تحتفل بإشهار إبداعاتها في أمسية ثقافية مميزة

احتفلت جمعية المنارة لدعم أصحاب التحديات مؤخرا، في قاعة مركز محمود درويش الثقافي في الناصرة ، بإشهار باقة من الابداعات لأشخاص مع تحديات. وذلك وسط  حضور لافت، اذ شارك العشرات من الشخصيات الاجتماعية، الناشطين، الأدباء، أصحا التحديات وذويهم.

وافتتحت عريفة الحفل - الاعلامية سوزان دبيني بالترحيب بالحضور وشكرهم على دعمهم للمنارة ونشاطاتها، ودعت إلى المنصة المحامي عباس عباس، مؤسس ومدير عام جمعية المنارة، والذي رحب بدوره بالحضور وشاركهم بأهم النشاطات التي تفخر المنارة بتقديمها لجمهورها من أصحاب التحديات، والتي استمرت على الرغم من جائحة الكورونا، وأهمها: مشروع رياضة الدراجات المزدوجة لأصحاب التحديات البصرية، دورات بسيخومتري متاحة وتأهيل للتعليم العالي، مكتبة وأستوديوهات المنارة لتوفير الكتب الصوتية واتاحتها لأصحاب التحديات من خلال موقعها على الانترنت www.arabcast.org وتطبيق الهواتف الذكية "مكتبة المنارة"، وفي ختامها زف بشرى بموافقة بلدية الناصرة على تخصيص قطعة أرض لتحقق المنارة حلما لطالما انتظرته وهو إقامة مركز المنارة للعيش المستقل.

وجاء في بيان الجمعية: "الفن والابداع هما جزء من مسيرة المنارة لأعوام طويلة، وهذه المرة بأسلوب مميز وفريد، حيث أشهرت المنارة أغنيتها "صاحب تحدي" كلمات وغناء المميز مودي قبلاوي صاحب التحدي البصري. مودي هو فنان، ملحن ومغني بأساليب موسيقية مختلفة ومتنوعة. يعمل في مجال الموسيقى منذ عام 2009 وما زال، وهو من مواليد حيفا ويسكن حاليا في برلين. تميزت أغنية "صاحب تحدي" بتسليطها الضوء على قضايا أصحاب التحديات، وضرورة دمجهم وتقبلهم في مختلف مناحي ال حياة . أغنية "صاحب تحدي" تجدونها على قناة جمعية المنارة على اليوتيوب وعبر منصات التواصل الاجتماعية المختلفة الخاصة بها".

ومضى البيان: "للثقافة والأدب حصة كبيرة ضمن نشاطات المنارة، وتاريخها وانجازاتها تشهد لها بذلك من خلال عشرات الإصدارات وآلاف الكتب في مكتبة المنارة العالمية. وفي أمسيتنا هذه، احتفلت المنارة بإشهارها لثلاثة إصدارات جديدة وحصرية، تمت مناقشتها من خلال أبرز الكتاب، وبيعها في ختام الأمسية دعما لنشاطات المنارة".

واردف البيان: "قصة "حين أبصر أمير" بقلم صديق المنارة الدكتور جودت عيد ورسومات المبدعة أميرة ديك. تميزت القصة بطرحها لقيمة القراءة وضرورة توسيع الآفاق من خلال المطالعة، وتروي القصة حكاية أمير، صاحب التحدي البصري، الذي يمر بالعديد من التحديات، ليصل في ختامها إلى تحقيق الحلم الذي يتيح له ولغيره الوصول إلى المئات بل إلى الآلاف من الإصدارات لمطالعتها والاستقصة نجاح لفتاة مع تحدٍ حركي، وجدت المنارة في قلمها ابداعا فحققت لها حلما لطالما طال انتظاره فأصدرت لها كتابها الأول " صرخة جسد". المميزة حنيفة سليمان من قرية المشهد، والتي اعتادت أن يخط قلمها الخواطر والقصص القصيرة لتحتفظ بها في صندوقها الخاص، وقد حانت ساعة أن يصدح الصمت وتصبح الكلمات كتابا بين يدي القراء. الكاتب والمحلل السياسي عودة بشارات، اعتلى المنصة ليشارك الحضور بنقده الكتاب وتسليط الضوء على رهافة حس الكاتبة وتميز ايصالها للفكرة وتحويل تحديات اعاقتها إلى قصص ورسائل ترسلها للآخرين".

واستأنف البيان: "وختامها مسك، حيث احتفلت المنارة بإشهارها لكتابها المميز "بين الغمام" في جزءه الثاني والذي تميز بمشاركته اللافتة، قبل الأمسية بأسابيع قليلة، بالتعاون مع دار ديير للنشر والتوزيع، في معرض القاهرة الدولي 2021، ليجتاز بنسخته المطبوعة الحدود ويطرق أبواب العالم العربي بدءا بجمهورية مصر العربية. "بين الغمام" مجموعة قصصية خطت بأقلام أصحاب تحديات، كتبوا قصصهم في أعقاب ورشتي كتابة إبداعية اقامتها جمعية المنارة، لتنمية مهاراتهم الأدبية بهدف كتابة قصة التحدي الخاصة بكل مشارك/ـة لتصدر ضمن هذا الإصدار المرتقب لتوصل رسائل إلى العالم قاطبة مفادها أنه وبالرغم من الغمام وكثرة التحديات فإن هناك ضوءا بينها يشق طريقة لينير دروبا ويفتح آفاقا عديدة".

وفي حديث مع المحامي عباس عباس، أعرب عن شكره وامتنانه لكل من ساهم وشارك في إنجاح هذه الأمسية وتحقيق هذا الإنجاز، وقال: "بالرغم من تكريم المنارة لمجموعة من الداعمين والناشطين ضمن فقرات الأمسية إلا أن الشكر موصول إلى كل من وزارة القافة والرياضة، بلدية الناصرة، بنك مركنتيل، الشركاء والمتطوعين الذين وضعوا لبنات هذا الإنجاز ليغدو صرحا يصل نوره الى مجتمعنا العربي محليا وعالميا".

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
جمعية المنارة أمسية