أخبارNews & Politics

غنايم: لا أسعى لتولي المناصب
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

غنايم بعد الكشف عن إمكانية تعيينه نائبا لوزير الإسكان: لا خلاف مع نواب الموحدة ولا أسعى لتولي المناصب

أفادت القناة 12 العبرية أنّه، من أجل حلّ المشاكل في الائتلاف الحكومي مع القائمة العربية الموحّدة برئاسة منصور عباس، بدأت الاتّصالات حول تعيين عضو الكنيست النائب مازن غنايم، في منصب نائب وزير الإسكان".

وحول هذا الموضوع كان لمراسل موقع العرب وصحيفة كل العرب حديث مع النائب غنايم الذي قال: "أنا لا أسعى لأي منصب، وقد عرضت علي العديد منها خلال مسيرة حياتي. هدفي أولًا وأخيرًا هو خدمة أهلي وأبناء مجتمعي".

وأكّد النائب عن القائمة العربية الموحدة مازن غنايم التزامه التامّ بجميع قرارات الموحدة وما يصدر عنها، وذلك في ظل استمرار محاولات بعض الجهات السياسية والإعلامية نشر الإشاعات حول وجود خلاف بينه وبين بقية نواب الموحدة، وحول سعيه لتولي منصب نائب وزير.

وأضاف مازن غنايم: "أنا ملتزم بشكل تام بجميع قرارات الموحدة وما يصدر عنها. ومحاولة البعض استخدام اسمي للإيحاء بوجود خلافات بيني وبين زملائي نواب الموحدة هو أمر مرفوض ومردود ولا أساس له من الصحة. دخلنا سوية للموحدة ومستمرون سوية من أجل التأثير وتغيير أوضاع مجتمعنا للأفضل وحل مشاكله الحارقة، بعيدًا عن التمثيليات والشعبوية التي لم تغيّر شيئًا في واقع مجتمعنا منذ عشرات السنين". 

بيان القائمة الموحدة

وجاء في بيان صادر عن القائمة العربية الموحدة بهذا الشأن ما يلي:"أكد النائب عن القائمة العربية الموحدة مازن غنايم التزامه التام بجميع قرارات الموحدة وما يصدر عنها، وذلك في ظل استمرار محاولات بعض الجهات السياسية والإعلامية نشر الإشاعات حول وجود خلاف بينه وبين بقية نواب الموحدة، وحول سعيه لتولي منصب نائب وزير.

وأضاف مازن غنايم: أنا ملتزم بشكل تام بجميع قرارات الموحدة وما يصدر عنها. ومحاولة البعض استخدام اسمي للإيحاء بوجود خلافات بيني وبين زملائي نواب الموحدة هو أمر مرفوض ومردود ولا أساس له من الصحة. دخلنا سوية للموحدة ومستمرون سوية من أجل التأثير وتغيير أوضاع مجتمعنا للأفضل وحل مشاكله الحارقة، بعيدًا عن التمثيليات والشعبوية التي لم تغيّر شيئًا في واقع مجتمعنا منذ عشرات السنين.

وفيما يتعلق بتوليه منصب نائب وزير قال غنايم: أنا لا أسعى لأي منصب، وقد عرضت علي العديد منها خلال مسيرة حياتي. هدفي أولًا وأخيرًا هو خدمة أهلي وأبناء مجتمعي."، الى هنا البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

كلمات دلالية
غنايم الموحدة