رأي حرOpinions

عن دعوات حماس| أسامة الأطلسي
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

هل تجابه دعوات حماس لاستئناف المواجهات في القدس برفض فلسطينيي الداخل؟| بقلم: أسامة الأطلسي

تتابع الفعاليات الفلسطينية مستجدات ملف إعادة إعمار قطاع غزة المحاصر بعد مرور أكثر من شهرين على انتهاء معركة سيف القدس التي خاضتها الفصائل المقاومة في قطاع غزة ضد جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وأسفرت موجة التصعيد الأخيرة الى دمار جزء هام من البنية التحتية في القطاع نتيجة استهداف القوات الجوية الإسرائيلية لعدد من الأبراج السكنية في القطاع وسقوط أكثر من 200 شهيد وآلاف الجرحى.

ويرى عدد من المهتمين بالشأن الفلسطيني أن حماس غير جاهزة لخوض معركة مسلحة جديدة مع الجيش الإسرائيلي ما يقد دفعها لدعوة الفلسطينيين في الأراضي المحتلة الى الاشتباك مع القوات الإسرائيلية للضغط على إسرائيل في ظل تعثر دخول المساعدات الى القطاع.

وقد نقلت مصادر في القدس الشرقية المحتلة استياء عدد من تجار البلدة القديمة وأصحاب الفنادق السياحية من عدم مراعاة حماس لوضعهم الاقتصادي والاجتماعي الصعب الذي تأثر بشكل ملحوظ منذ معركة سيف القدس الأخيرة عبر محاولة تأجيج الوضع في القدس.

وكان الناطق الرسمي باسم حماس في القدس محمد حمادة قد صرح " إن معركة سيف القدس لم تنتهِ بعد وإن فصولها ما زالت مستمرة، وساحات المعركة ممتدة في الضفة والقدس والداخل المحتل وغزة، وكل فصائل المقاومة في غزة جاهزة وعلى أُهبة الإستعداد للرد على جرائم الاحتلال".

ويسعى الفلسطينيون في القدس الى استئناف حياتهم الطبيعية التي تأثرت بشكل ملحوظ نتيجة الاشتباك اليومي مع قوات الاحتلال في الفترة الأخيرة ما أدى الى عزوف غير الفلسطينيين عن زيارة الأحياء العربية في القدس الشرقية المحتلة.

المقالات المنشورة تعبر عن رأي كاتبها فقط، وموقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكارهم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية رأي حر. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.com   

إقرا ايضا في هذا السياق: