أخبارNews & Politics

الناصرة: تشييع جثماني سامر مقازحة وابنه
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق

الناصرة تتشح بالسواد: تشييع جثماني سامر مقازحة وابنه حسام - ضحيتا حادثة الغرق في عكا

شاركت جماهير غفيرة من الناصرة والمنطقة عصر اليوم الأحد في تشييع جثماني سامر أحمد مقازحة وابنه حسام، واللذين لقيا حتفهما بعد غرقهما اثناء السباحة في احدى شواطىء عكا أمس السبت.

انطلقت الجنازة بأجواء حزيمة من منزل العائلة في حي كرم الصاحب للصلاة عليهما في مسجد الرحمة، ثم الى مثواهما الأخير في المقبرة الاسلامية الجديدة.

خلال تشييع الجثمانين

وكان قد لقي سامر مقازحة (46 عامًا) من الناصرة وابنه حسام (10 سنوات ) مصرعهما جراء تعرضهما للغرق في مدينة عكا الليلة الماضية عندما دخلت للسباحة قرب شاطىء هتمريم، حيث عثر على جثة الأب ليلا ولاحقا في ساعات صباح الأحد عُثر على جثة ابنه الطفل.

وجاء في بيان الشرطة أنها تلقت بلاغ الليلة الماضية عن غرق اب وابنه من الناصرة في شاطىء هتمريم في عكا، تم العثور على جثة الرجل واعلان وفاته على الفور، فيما استمرت اعمال البحث عن الطفل الذي عثر على جثته لاحقا.

المرحومان  سامر أحمد مقازحة وابنه حسام

إقرا ايضا في هذا السياق: