ثقافة جنسية

كيف يمكنك الاستمتاع بحياة زوجية سعيدة؟
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئ
32

حيفا
غائم جزئ
32

ام الفحم
غائم جزئ
31

القدس
غائم جزئ
29

تل ابيب
غائم جزئ
29

عكا
غائم جزئ
32

راس الناقورة
سماء صافية
31

كفر قاسم
غائم جزئ
29

قطاع غزة
سماء صافية
30

ايلات
سماء صافية
39
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

كيف يمكنك الاستمتاع بحياة زوجية سعيدة؟

للحفاظ على حياة زوجيّة سعيدة يجب عليك الإلتزام بنقاط عديدة وتجنب امور عديدة، اليك أبرز الأمور التي يستحسن عليك تجنّبها للحفاظ على حياة زوجيّة سعيدة وناجحة.

تجنّبي الكذب على شريكك مهما كانت العواقب والظروف فقد تقضي هذه الخطوة نهائياً على الثقة بينكما ما يقضي تماماً على ال حياة الزوجية الناجحة والسعيدة


للحفاظ على حياة زوجيّة سعيدة يجب عليك الإلتزام بنقاط عديدة وتجنب امور عديدة، اليك أبرز الأمور التي يستحسن عليك تجنّبها للحفاظ على حياة زوجيّة سعيدة وناجحة.

أولاً، تفادي قدر الإمكان إلقاء كامل مسؤوليات المنزل والأسرة المادية منها والمعنوية على زوجك بل حاولي دائماً مساعدته على حلّ المشاكل العائلية وتأمين نمط حياة أفضل لأطفالكما. ستدفع هذه النقطة زوجك إلى مبادلتك هذا التصرّف ومساعدتك في تحمّل مسؤولياتك داخل المنزل وتعتبر هذه الخطوة أساسية لتعزيز الروابط بينكما والحدّ من الخلافات التي قد تنشأ وتقضي بدورها على سعادتكما الزوجية.

ثانياً، تجنّبي الكذب على شريكك مهما كانت العواقب والظروف فقد تقضي هذه الخطوة نهائياً على الثقة بينكما ما يقضي تماماً على الحياة الزوجية الناجحة والسعيدة. من الضروري هنا التمسّك بالصراحة والشفافية في العلاقة تفادياً لآثار الكذب السلبية عليها.

ثالثاً، لا تلجأي أبداً إلى مقارنة نمط حياتك الزوجية مع غيركما من الأزواج خصوصاً من الناحية الماديّة. غالباً ما تؤدّي هذه النقطة إلى ظهور الخلافات وإختلاف وجهات النظر بين الشريكين ويمكن أن يقضي ذلك بسهولة على سعادتهما.

رابعاً، حاولي عدم التمسّك برأيك في ظلّ إعتماد زوجك لآراء وأفكار مختلفة فللعناد تأثير سلبيّ جداً على علاقتكما الزوجية وقد يقضي على نجاحها وسعادتها. من الضروري هنا إعتماد الحوار الموضوعي والهادئ إضافة إلى تبادل الأفكار والنقاش بغية التوصل إلى حلول مناسبة للطرفين.

إقرا ايضا في هذا السياق:

اندلاع حريق هائل في احراش عيلوط