اغلاق
اغلاق

أخبار

رئيس نقابة اطباء الاسنان: هناك طلاب حصلوا على شهادة بـ15 الف يورو

رئيس نقابة اطباء الاسنان العرب في البلاد –د.فخري حسن لتلفزيون العرب:

الشرطة تحقق بشبهات حصول 56 طالبًا عربيًا على شهادة طبيب اسنان مزورة من جامعة في ارمينيا


هناك عصابة تعمل على اصدار الشهادات المزورة وتضم اشخاصا من فلسطين ومن سوريا

هناك اشخاص فتحوا عيادات طب اسنان يشتبه انهم لم يدرسوا الموضوع

وزارة الصحة الخذت على عاتقها ملاحقة الموضوع بعد ان ابرزت لهم المستندات اللازمة

تعرضت لتهديدات ومضايقات كي اكف عن محاربة هذه الظاهرة

هناك تفاوت كبير في الاسعار التي يحصل عليها اطباء الاسنان في البلاد وسأعمل على تحديد الاسعار وان لا تكون عالية ومبالغ بها

من: سعيد حسنين - موقع العرب وصحيفة كل العرب - الناصرة
نشر: 2018-01-10 10:04:03 A A

أكد رئيس نقابة اطباء الاسنان العرب د.فخري حسن أن الشرطة تحقق في 200 ملف تزوير لشهادة اطباء بينها 56 طبيب اسنان حصلوا على الشهادة من جامعة في ارمينيا يعتقد "انها شهادات مزورة"، وورد ذلك في حديث خاص ادلى به الدكتور فخري حسن في لقاء خاص مع تلفزيون العرب مع الاعلامي سعيد حسنين ، وأضاف الدكتور حسن: "هناك طلاب عرب لم يسافروا الى ارمينا وحصلوا على شهادة طبيب اسنان مقابل مبلغ 15 الف يورو".
وأوضح خلال اللقاء أن "هناك عصابة تزوير تحصل على مبالغ طائلة مقابل اصدار الشهادات وتضم هذه العصابة اشخاص من فلسطين، من غزة ومن الداخل ومن سوريا".

وأوضح خلال اللقاء أن "طلابا درسوا اما في جامعات الاردن او في الجامعة الامريكية العربية في جنين وفشلوا في السنة الثانية وخلال سنة حصلوا على شهادة طبيب من جامعة في ارمينيا وهذا امر خطير للغاية".
وقد توجه الدكتور حسن الى وزارة الصحة مع مستندات تدين الطلاب الذين حصلوا على الشهادات وبدورها توجهت الوزارة الى الشرطة التي باشرت التحقيق في الملفات.


وأضاف قائلا: "الخطر في الامر أن عددا ممن حصلوا على الشهادات المزورة فتحوا عيادات ويمارسون المهنة ، وخلال زيارتي لأرمينيا اكتشفت أن احد الطلاب احضر مستندا يفيد بأنه اجرى فترة تدريب لدى طبيب (ستاج) وذيل المستند بختم ادارة مخبز، وبما أن ادارة الجامعة لا تعرف العربية فقد قُبل المستند على الرغم من أن الطالب لم يقم بعملية التدريب لدى طبيب".
وقال ايضا إن "مهنة طب الاسنان تتعرض لأمور خطيرة جدا وخاصة في الوسط العربي، وأن وزارة الصحة اخذت على عاتقها ملاحقة المزورين والأطباء الذين حصلوا على الشهادات دون أن يستحقوها".

وكشف الدكتور حسن أنه "تعرض لمضايقات وتهديد من قبل جهات كثير في محاولة لثنيه عن مسار محاربة الظاهرة إلا انه مستمر في مسعاه للقضاء على هذه الظاهرة".
وتطرق الى الاسعار المبالغ فيها التي يحصل عليها اطباء الاسنان في البلاد وقال إن "هناك تفاوت كبير في الاسعار وأنه يعمل من اجل توحيد الاسعار كي تكون مقبولة وسيجتمع بطاقم من المهنيين والمختصين لدراسة هذا الامر".
وحذر الدكتور حسن من استعمال جهاز غاز الضحك وقال إنه "ينبغي على الزبون التأكد من صلاحية الجهاز وأهلية الطبيب لاستعماله، ذلك لان هناك من يستعمل اجهزة مزورة وفي هذه الحالة يصبح الجهاز قاتلا".

انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب
لارسال مواد واخبار لموقع العرب عبر البريد:
alarab@alarab.com