اغلاق
اغلاق

السلطات المحلية

بلدية الناصرة: ما حدث في القدس خطير جدا ونناشد من أجل توطيد العلاقة بين الشعبين

بلدية الناصرة: 

هدفنا هو العيش بكرامة واحترام والحفاظ على ابنائنا ومنحهم التربية الصحيحة والسليمة

عاداتنا وتقاليدنا تفرض علينا الإحترام للغير وكل الديانات تنادي بالسلام والمحبة

من حقك انك تعرف كلشي عن حقوقك بالعمل!! لا تتردد اضغط هنا مجرد انه انت عامل هذا معناه انه.. حقوق كتير لام انت تحصل عليها.. اضغط هنا
موقع العرب وصحيفة كل العرب - الناصرة
نشر: 2017-07-14 18:05:21 A A

وصل إلى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن بلدية الناصرة جاء فيه ما يلي: "إن ما حدث اليوم في مدينة القدس لهو أمر خطير جدًا وإن لم يتدارك فسيكون له انعكاسات سلبية على العلاقة بيننا كمواطنين عرب في البلاد وبين السلطة الحاكمة".

وأضاف البيان: "هدفنا هو العيش بكرامة واحترام والحفاظ على ابنائنا ومنحهم التربية الصحيحة والسليمة. نحن كأقلية عربية تعيش في البلاد لنا حقوق وعلينا واجبات، نضالنا يكمن في تحصيل حقوقنا الشرعية ضمن القانون، وسلاحنا الوحيد هو العلم الذي به نسمو ونرتقي. أتوجه إلى كل المجتمع العربي في البلاد بأن يعمل ليلًا نهارًا على التهدئة وزرع التعايش السلمي بين الشعبين، ليس لنا مفر سوى العيش سويةً وإحترام الواحد منّا للآخر وتقبله، والعمل يدًا بيد من اجل بناء سلام عادل يضمن الحقوق الشرعية للشعبين، كما وأتوجه للسلطة الحاكمة بأن تعي بأننا مواطنون كأي مواطنين آخرين في هذه الدولة، مهما اختلفت انتمائاتنا الدينية او العرقية او القومية، هنالك فرق بين المواطنة وبين القومية كذلك، ولكن مع هذا الفرق فليس هناك تناقض. وعليه اطالب السلطات بأن تنصف التعامل مع كافة المواطنين، وألتزم واطالب كل مواطن ان يلتزم بالواجبات الملقاة على عاتقه وذلك من خلال تطبيق القانون والعمل على العيش والتعايش الانساني".

وتابع البيان: "عاداتنا وتقاليدنا تفرض علينا الإحترام للغير وكل الديانات تنادي بالسلام والمحبة. والأهم من هذا كله هو روح المسؤولية اتجاه أولادنا ومجتمعنا وإتجاه الآخر فكلنا اخوة بالإنسانية وعلينا تحمل المسؤولية من اجل بناء مستقبل مشرف لأبنائنا".

واختتم البيان: "أدعو كل المسؤولين من رؤساء مجالس وبلديات واعضاء كنيست ورجال دين بأن نعمل سويةً من اجل توطيد العلاقة بين الشعبين وزرع روح المحبة والتهدئة والعمل على احلال السلام العادل بين الشعبين، والتحلي بالمسؤولية واتخاذ القرارات لما فيه خير للمجتمع والناس" إلى هنا نصّ البيان.
 

انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب
لارسال مواد واخبار لموقع العرب عبر البريد:
alarab@alarab.com