السلطات المحلية

بلدية الطيرة تُرسل رسالة مشتركة لرئيس الحكومة
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غائم جزئ
30

حيفا
غائم جزئ
30

ام الفحم
سماء صافية
29

القدس
سماء صافية
28

تل ابيب
سماء صافية
28

عكا
غائم جزئ
30

راس الناقورة
سماء صافية
29

كفر قاسم
سماء صافية
28

قطاع غزة
غائم جزئ
30

ايلات
سماء صافية
39
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

بلدية الطيرة تُرسل رسالة مشتركة لنتنياهو وتدعو المواطنين إلى إنجاح الإضراب العام

وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن بلدية الطيرة، جاء فيه: "على خلفية قيام السلطات الإسرائيلية بهدم احد عشر منزلاً في مدينة قلنسوة والتزاماً بقرارات لجنة المتابعة العليا لمواجهة عمليات الهدم للبيوت العربية، دعت بلدية الطيرة مو

أبرز ما جاء في البيان: 

الإضراب الذي دعت اليه بلدية الطيرة جاء احتجاجاً على عمليات الهدم الممنهجة للبيوت في المدن والقرى العربية والذي كان آخرها هدم 11 منزلاً في مدينة قلنسوة

شددت بلدية الطيرة في دعوتها التي وجهتها لمواطنيها على أهمية الالتزام بهذا الإضراب وانجاحه، من خلال الالتزام بإغلاق جميع المؤسسات والمدارس التعليمية والمحلات التجارية


وصل الى موقع العرب وصحيفة كل العرب بيان صادر عن بلدية الطيرة، جاء فيه: "على خلفية قيام السلطات الإسرائيلية بهدم احد عشر منزلاً في مدينة قلنسوة والتزاماً بقرارات لجنة المتابعة العليا لمواجهة عمليات الهدم للبيوت العربية، دعت بلدية الطيرة مواطني المدينة الالتزام بالإضراب العام والكامل والذي يشمل جميع مرافق ال حياة بما فيها جهاز التعليم والمدارس العربية، والذي أُقرّ ظهيرة اليوم الثلاثاء الموافق 10/1/2017 بعد زيارة وفد من لجنة المتابعة لمدينة قلنسوة".


المحامي مأمون عبد الحي- رئيس بلدية الطيرة 
وأضاف البيان: "الإضراب الذي دعت اليه بلدية الطيرة جاء احتجاجاً على عمليات الهدم الممنهجة للبيوت في المدن والقرى العربية والذي كان آخرها هدم 11 منزلاً في مدينة قلنسوة صباح يوم الثلاثاء، حيثُ قامت الجرافات بمساندة قوات كبيرة من الشرطة بهذه العملية الفظيعة، والتي تأتي ضمن حرب هدم ممنهجة ضد المنازل العربية، بحجة ما يُسمى "البناء غير المرخّص"، وقد شددت بلدية الطيرة في دعوتها التي وجهتها لمواطنيها على أهمية الالتزام بهذا الإضراب وانجاحه، من خلال الالتزام بإغلاق جميع المؤسسات والمدارس التعليمية والمحلات التجارية".
واختتم البيان: "وعلى اثر هذا التصعيد المفاجئ الذي قامت به السلطات الإسرائيلية في مدينة قلنسوة، أرسل رؤساء بلدية الطيرة، الطيبة، كفر برا، و جلجولية رسالةً إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية ووزير الماليّة يستنكرون فيها عمليات الهدم في مدينة قلنسوة والوسط العربي كافةً، مؤكدين أنهم كرؤساء بلديات يرون بهذه السياسة، سياسة هدم بيوت في المدن العربية، وخصوصاً التي تُنفذ بهذه الساعات في مدينة قلنسوة يُعتبر مس بالحقوق الأساسية المحميّة للجماهير العربية" بحسب البيان.

إقرا ايضا في هذا السياق:

الجمعة: إحياء ذكرى شهداء الطنطورة للعام الرابع