منبر العربHyde Park

وطن/ بقلم: ليليان بشارة – منصور
انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب صحيفة كل العرب
حاله الطقس

الناصرة
غيوم متناثره
15

حيفا
غيوم متناثره
23

ام الفحم
سماء صافية
22

القدس
سماء صافية
22

تل ابيب
سماء صافية
22

عكا
غيوم متناثره
23

راس الناقورة
غيوم متناثره
15

كفر قاسم
سماء صافية
22

قطاع غزة
غيوم متناثره
22

ايلات
سماء صافية
27
open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement open advertisement

وطن/ بقلم: ليليان بشارة – منصور

أن تُحبّ وطنك يعني أن تفتح بابك تحتوي جارك وتتلو عليه تحية الصباح


أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تفتح بابك
تحتوي جارك
وتتلو عليه تحية الصباح

أن تُحبّ وطنك
ذلك
أن تشرب زيت الزيتون
لتدمن الغداء على طاولة الأمهات

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تتعمّد في بحر حيفا ، يافا، عكا أو غزة
قبل لقاء الله أو بعد
لا فرق فذراعيك دافئتين

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تُصبحَ نافذتك كاميرا
للأزّقة والحارات
فتحفظها كما حفظت أسمك
في البدايات

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تشُمّ الرغيف وتبتسم
للحرية
كل صباح

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تُلملم ورق الخريف
وتجعله غطاء الشتاء

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تمشي حافيا
على التراب عندما يغتسل
فتدغدغك الحصى
وترقص فرحًا
كطفل صغير
أو كطفل الحجارة في المخيمات!

أن تُحبّ وطنك
ذلك
أن تقطف التفاح عن الشجر
وتهديه لعاشقتك حوّاء
فالإغراء يكبر كالوطن بين سنابل الولادات

أن تُحبّ وطنك
يعني
أن تصحو لصياح الديك
وتتذوق الندى على التين
بعد قراءة الشعر
أو
النثر في الكتب
عندما تضع رأسك على الوسادة
قبل مساء

أن تعشق وطنك
يعني
أن تزرع الأشجار
والأفكار
والكلمات
على السنسلة
على مستنقعات الأرض
أو في قوارير البيت
قبل الشتاء
وتنتظر الحصاد
منتوجًا ...
وصيتك الأخيرة
بصمات الإنسان
حيفا، في 3 كانون الثاني 2017

موقع العرب يفسح المجال امام الكتاب لطرح أفكاركم التي كتبت بقلمهم المميز ويقدم للجميع مساحة حرة في التعبير عما في داخلهم ضمن زاوية منبر العرب. لإرسال المواد يرجى إرفاق النص في ملف وورد مع اسم الكاتب والبلدة وعنوان الموضوع وصورة شخصية للكاتب بجودة عالية وحجم كبير على العنوان: alarab@alarab.net

كلمات دلالية
طمرة: اصابة 4 اشخاص بجراح طفيفة بحادث طرق ذاتي