اغلاق
اغلاق

جامعات / مدارس

العرس الكرنفالي الحافل لليوم الرياضي في مدرسة النجاح الابتدائية عرعرة النقب

عرس كرنفالي في يوم رياضي حافل تحت شعار "ليست الرياضة لجمع الكؤوس انما تهذيب النفوس"

تيسير أبو جامع مدير المدرسة رحب بالحضور وشكرهم على استجابتهم للدعوة وعلى تعاونهم واهتمامهم وحث الطلاب على التحلي بالروح الرياضية

من حقك انك تعرف كلشي عن حقوقك بالعمل!! لا تتردد اضغط هنا مجرد انه انت عامل هذا معناه انه.. حقوق كتير لام انت تحصل عليها.. اضغط هنا
موقع العرب وصحيفة كل العرب - الناصرة
نشر: 2011-05-18 09:00:09 A A

احتفلت مدرسة النجاح الابتدائية عرعرة النقب، الاثنين في عرس كرنفالي في يوم رياضي حافل بكل ما فيه من متعة وإثارة، تحت شعار "ليست الرياضة لجمع الكؤوس انما تهذيب النفوس " وذلك بتنظيم طاقم التربية البدنية حسن خرانبة ونبيل أبو جامع.

 

افتتح اليوم الرياضي بكلمة للأستاذ: تيسير أبو جامع مدير المدرسة مرحباً بالحضور ، وشكرهم على استجابتهم للدعوة وعلى تعاونهم واهتمامهم ، وحث الطلاب على التحلي بالروح الرياضية. وقد كان من بين الحضور رئيس المجلس دفيد بونفلد ورئيس المجلس سابقاً نايف أبو عرار ،مهندس ومحاسب المجلس المحلي ،مدراء المدارس، كذلك لاعب كرة القدم أمير أبو عرار لاعب الدرجة الممتازة فريق كفار سابا.

محطات رياضية مميزة
وقد تميز هذا اليوم بالعديد من المحطات الرياضية المميزة وبرفع أعلام الدول المشاركة في مونديال 2010 . والتي أضفت جوا من التنافس والحماس بين صفوف الطلاب. وتخلل اليوم الرياضي ألعاب منفوخة وألعاب مائية وترفيهية للطلاب، تناول البوظة ، بناء خيمة للضيافة البدوية لاحتساء القهوة العربية الأصيلة.  وفي حديث مع المربي تيسير أبو جامع مدير المدرسة قال:"نحن اليوم في كرنفال رياضي حافل الذي قمنا به تحت شعار الرياضة ليست جمعا للكؤوس وإنما هي تهذيب للنفوس وذلك ايمانا منا انه في صلب العملية التربوية يقف الطالب في المركز ونحن نعمل على إعداد إنسان خلوق يميزه الخلق والأدب ويتمتع بمعرفة ودراية ووعي كافي لأهمية ممارسة الرياضية وذلك في سبيل الحفاظ على جسم سليم وصحي من خلال ممارسة مختلف اشكال وأنواع الرياضة .

بناء الخلق الحسن في نفوس أبنائنا وبناتنا
وأضاف: في هذا اليوم نهدف إلى بناء الخلق الحسن في نفوس أبنائنا وبناتنا وذلك عن طريق المنافسة الشريفة وكما ترى هو عرس رياضي يحتفل فيه طلابنا وطالباتنا في جو من الاحترام والتسامح والمحبة والروح الرياضية العالية " كذلك نجاح اليوم هو بالمشاركة الحقيقية التي تميزنا نحن الهيئة التدريسية بتقديم كل ما بوسعنا جميعا لإفادة طلابنا والعمل على دعمهم وتقدمهم في جميع مجالات الحياة ، لهذا السبب كانت الفرحة تعم وجوه أولادنا جميعا.
وفي نهاية اليوم وزعت الكؤوس والميداليات على الصفوف الفائزة بأجواء أخوية حيث ارتسمت علامات الفرحة والسعادة على وجوه الطلاب وأطلقوا الطلاب بالونات بالهواء، كذلك تم توزيع شهادات التقدير للمتبرعين لدعمهم وتشجيعهم على الرياضة.
 





انشر عبر الفيسبوك طباعة ارسل لصديق انشر تعقيب
لارسال مواد واخبار لموقع العرب عبر البريد:
alarab@alarab.com